الإثنين, 19 فبراير 2018
اخر تحديث للموقع : منذ 6 أيام
المشرف العام
شريف عبد الحميد

رئيس إيران السابق: القضاء أصبح منصة لظلم الشعب

بدون رقابة - | Wed, Feb 7, 2018 9:59 PM
تلقّوا نشرتنا اليوميّة إلى بريدكم الإلكتروني

اعترض رئيس الجمهورية السابق محمود أحمدي نجاد في بيان حادّ ضدّ السُّلْطة القضائيَّة، على اعتقال الموالين له، وقال إن الجهاز القضائيّ تَحوّل إلى قاعدة أساسية لظلم الشعب، وأضاف أن الأفراد الذين تراودهم آمال تولي منصب المرشد أو رئاسة الجمهورية المقبلة واستمرار الوضع الحالي على ما هو عليه، يظنون أن هذا الطريق سيصبح ممهَّدًا أمامهم بعد تنحيتهم أحمدي نجاد.

يشار إلى أن ثمانية أفراد من النشطاء الإعلاميين الداعمين لمحمود أحمدي نجاد اعتُقلوا خلال الأشهر الأخيرة في مدن مختلفة، وكان من بينهم محمد حسين حيدري، ومحمد غلباش، ومهدي مهر شريف، الذين أُفرج عنهم بكفالة، في حين لا يزال حسين شاملو وأميد دلفاني وعبد السلام صالحي وسجاد يوسفي سوره وبوريا حسين زاده رهن الاعتقال، حسب موقع "راديو فردا".

يذكر أن أحمدي نجاد وأعوانه، بخاصَّة إسفنديار رحيم مشائي وحميد بقائي، هاجموا في المناسبات والتجمعات المختلفة الأوضاع الحالية في إيران بشدة، وانتقدوا أداء السُّلْطة القضائيَّة.

تعليقات

أراء وأقوال

اشترك في النشرة البريدية لمجلة إيران بوست

بالتسجيل في هذا البريد الإلكتروني، أنتم توافقون على شروط استخدام الموقع. يمكنكم مغادرة قائمة المراسلات في أي وقت